أسئلة ضرورية في فقه الإمامة والدولة

هذه أسئلة مهمة أود أن أجيب عليها في مقالات قادمة إن شاء الله :

1-من المقصود بولي الأمر عند الإطلاق في السياسة الشرعية؟

2-ما معنى الأصلي الضروري والحاجي التكميلي في طاعة ولي الأمر؟

3-كيف يوازن الفقيه بين الاضطراري والاختياري في طاعة ولي الأمر؟

4-كيف يدرؤ التعارض بين منصب ولي الأمر والمفتي والقاضي؟

5-كيف نميز بين الفقه في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في قضايا الولاء والمعارضة؟

6-ما المباديء الأساسية التي تشكل محدِّدات طاعة ولي الأمر وعلاقتها بفقه المجتمع؟

7-هل يمكن الاستمرار على نهج المدرسة الفقهية السنية في التعامل مع مسائل الإمامة والسياسة في ظل نموذج حداثي معاصر يتحكم في واقع المسلمين.

8-هل المعارضة السياسية تأخذ بعين الاعتبار الترجيح بين الضروري والتكميلي في الدولة، أم أنها تهدم ضروري الدولة وهي تسعى في تحصيل التكميلي.

9-هل يمكن تأسيس عقد اجتماعي سياسي إسلامي على وفق الشريعة؟

10-ما الإجماع المشترك الذي يجمع بين الحاكم في سياساته والمحكوم في حاجاته، ويمثل ثوابت قاطعة لا ينبغي لكليهما عصيانها.

مقالة ذات علاقة: 

طاعة ولي الأمر بين الاختيار والاضطرار في فقه العمران ومقاصد الشريعة

 

 

أ.د وليد مصطفى شاويش

عَمان الرباط

14-8-2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top