Open post

حوار مع أخي الحلقة (2) خطورة التعامل مع مفردات الكتاب والسنة دون عِلم

حوار مع أخي الحلقة (2) خطورة التعامل مع مفردات الكتاب والسنة دون عِلم حديثي اليوم مع إخوة لي في هذا الدين، ألتقي بهم للمرة الأولى، تداولت معهم حوارا لم يحدد له عنوان، لأن اللقاء كان هو اللقاء الأول، فرأيت من الأفضل أن يكون تعارفا وتقاربا، أكثر منه حوارا وتناظرا، التقيت بإخوة ستة أو يزيدون، ولكن أبرزهم في حديث اليوم هم ثلاثة، وهم على النحو الآتي: عجلان: وقد سميته كذلك لأنني رأيت فيه العجلة والتردد، وليس ثابتا على رأي راسخ، ويقول ما يشاء بصرف النظر عن واقع الحال وعواقب المآل بحق أم بغير حق، المهم أنه يعبر عما نفسه فقط. حكيم: شاب يافع في مقتبل العمر له حظ جيد من العلم الشرعي، شخصيته هادئة، متزن، كلماته مرصوفة رصفا جيدا، يغلب على شخصيته الحوار والمراجعة. صادق: شاب صريح فيما يقول، ليس مجاملا، […]

Open post

حوار مع أخي: الحلقة (1): التسرع والغلو في تكفير المسلم

أخي اليوم شاب قوي البنية، فيه حدة في الخلق، ويحب الإسلام أيضا، وهو يخاف على الدين كخوفه على روحه، ولكن لا يعني أنه كذلك، أنه مصيب في طريقته في التعامل مع غيره من المسلمين، فربما دفعته حماسته الزائدة للوقوع في الخطأ، وقد يكون الخطأ من الخطأ القاتل، أو الممهد للقتل، والخطأ في فهم الشريعة أحيانا لا يقل خطرا عن خطأ الأطباء، بل هو أخطر، لأن ضحايا الخطأ الطبي في أسوأ أحوالهم يُدَسُّون في التراب، ثم يـتقبل فيهم العزاء والمواساة، بينما يبقى المخطئون في فهم الشريعة يمشون بين إخوانهم من المسلمين، وربما يقطع أحدهم يمينه بيده، وهو يحسب أنه يحسن صنعا، ومثالا على ذلك، كتب الحوار الآتي مع أخي، وأحببت أن أطلق عليه اسم: عزيز، لما رأيته من شعوره بعزة الإسلام: بعد المصافحة والسلام وليد: أخ عزيز، هل ترى تكفير مسلم […]

الحرية الاقتصادية المطلقة هي صانعة الاستبداد الاقتصادي إقطاع الشركات نموذجا

يتألم الناس كثيرا من الاستبداد السياسي الذي يصادر آراءهم ويكمم أفواههم، ولكنهم قلما ينتبهون إلى الاستبداد الاقتصادي الذي ينهب أرزاقهم، ويصادر ما في جيوبهم من مدخرات، وترى الناس في ظل الفوضى وعموم الاستبداد يتغنون بالحرية، ويزعمون أن سقفها السماء، ناسين أن هذا السقف غير المحدود للحرية هو المادة الخام التي يُصنع الاستبداد منها، فالاستبداد هو أيضا هو حرية لا سقف لها، وأحببت في مقالتي هذه أن أكتب في الحرية في المجال الاقتصادي، وكيف يحقق الإسلام تلك الحرية ويَـحُفُّها بسياج من العدل، حتى لا تَتَغوَّل من جديد، ثم تتحول إلى أداة للاستبداد. أولا: عرض لواقع الحال: لقد ثارت أوروبا ثورتها المعروفة على نظام الإقطاع، حيث كانت الأرض تتركز بيد القلة التي تهيمن على الثروة، وتستخدم البشر كآلات في تلك الأراضي مقابل الطعام، دون تحقيق أي عدالة أو توازن بين تلك القلة […]

أبو بكر الصديق رضي الله عنه في مواجهة الغموض البناء والتفاؤل الحذر

تم التعريف في المقالة السابقة (الأمة في مواجهة الغموض البناء والتفاؤل الحذر) واقع أمتنا الإسلامية في ظل الغموض المخطط والمتعمد للإطاحة بالمجتمعات الإسلامية ودينها، وتحويلها إلى حطام بشري بين هارب ولاجيء ونازح، كل ذلك لم يكن ليحدث لو أن الأمة استمسكت بدينها وسنة نبيها استمساكا على الذي هو أحسن، بدلا من أن تخوض في تحليلات كثيرة تقف عند ظواهر الأحداث، دون الولوج إلى المنطلقات العقدية والفكرية التي ينطلق منها المتربصون بوجودها على خارطة الكرة الأرضية، وفي ظل هذا الاضطراب والارتباك، رجعت إلى منهج الصحابة رضي الله عنهم في التعامل مع التهديدات الداخلية والخارجية التي تربصت بهذه الأمة، وما زالت، للاستهداء بهم فهم أئمة الكتاب والسنة، وهم لمن أحب الحق والخير هداة مهديون. رجعت إلى منهج الصديق في التعامل مع أدعياء الإصلاح المزعوم، مستهديا برواية العرباض بن سارية رضي الله عنه: […]

Open post

الأمة في مواجهة الغموض البناء والتفاؤل الحذر

الملخص حاولت أن أكتب ملّخصا للموضوع كالعادة، ولكنني رأيت أنني مهما كتبت من توضيح لحالنا المتحـيِّـر اليوم، فلن أجد أوضح من حديث النبي صلى الله عليه وسلم قبل ألف وأربع مائة عام، فرأيت أن أذكر الحديث في بداية المقالة توضيحا وتبركا، ووضعت خطوطا تحت الكلمات التي أحب لفت الانتباه لها. جاء في صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: «مَنْ خَرَجَ مِنَ الطَّاعَةِ، وَفَارَقَ الْجَمَاعَةَ فَمَاتَ، مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً، وَمَنْ قَاتَلَ تَحْتَ رَايَةٍ عِـــــــمِّـــــــيَّـــــــــــةٍ يَغْضَبُ لِعَصَبَةٍ، أَوْ يَدْعُو إِلَى عَصَبَةٍ، أَوْ يَنْصُرُ عَصَبَةً، فَقُتِلَ، فَقِتْلَةٌ جَاهِلِيَّةٌ، وَمَنْ خَرَجَ عَلَى أُمَّتِي، يَضْرِبُ بَرَّهَا وَفَاجِرَهَا، وَلَا يَتَحَاشَى مِنْ مُؤْمِنِهَا، وَلَا يَفِي لِذِي عَهْدٍ عَهْدَهُ، فَلَيْسَ مِنِّي وَلَسْتُ مِنْهُ». قال الإمام النووي في شرح عِـــــــمِّـــــــيَّـــــــــــةٍ: قَالُوا هِيَ الْأَمْرُ الْأَعْمَى لَا يَسْتَبِينُ وَجْهُهُ كَذَا قَالَهُ […]

هل يختلف الحكم الشرعي لفعل المسلم حسب انتمائه الحزبي؟

توضيح الفكرة ظهرت العديد من التيارات العلمية والحزبية السياسية والاجتماعية الإصلاحية في الفضاء الإسلامي، وقد انضوى تحت تلك الرايات التي قصدت خدمة الإسلام والأمة العديد من أبناء المسلمين قاصدين الإصلاح والنهضة بهذه الأمة المنكوبة. ومع حسن القصد وطلب الموافقة للشرع، إلا أنه وفي بعض الأحيان أصبحت ومن حيث لا يشعر هؤلاء المصلحون طغيان الحركة الحزبية ومصالحها المؤقتة، على مصالح الأمة العامة والدائمة، بل وظهر من بين تلك الأحزاب والفئات من يرى أخاه في الجماعة أو الحزب أقرب إليه من أخيه في غير الحزب، مع أن الأخوة الإسلامية قائمة على العقيدة، قبل أن تكون في الجماعة والحزب، وقد أثر ذلك أيضا على مرجعية الفقه الإسلامي العامة للجميع، وطغت الرؤية الحزبية والجماعتية المتأثرة بالواقع، أو الرؤية الفكرية على المرجعية العلمية الفقهية. إن من التأثيرات السلبية لتلك التسميات والرايات المختلفة أنها أدت إلى […]

Open post

مفردة “التكفيري” بين التوظيف الإعلامي والتحقيق الفقهي

الملخص تداولت وسائل الإعلام مفردة التكفيري والتكفيريين على نطاق واسع، حتى أصبحت هذه المفردة من المفردات المتداولة على ألسنة كثيرة، بالرغم من غموضها، واستخدامها ضد الخصوم السياسيين، ولا يجيز الفقه الإسلامي تداول هذه المفردة الغامضة، لما تؤدي إليه من تشويش الفكر، وفرض الحيرة والغموض على الناس، مما يسمح لجهات القوة والنفوذ توجيه مجتمعات متحيرة نحو ما ترغبه جهات القوة، ولو كان في ذلك هلاك الناس، وهو أمر يحذر منه الفقه الإسلامي، ولا يجيز التعامل مع تلك المفردات، حماية للمجتمع من الفوضى المعرفية. أولا: ما معنى تكفيري؟ لم تقدم الجهات التي تتداول هذه المفردة أي تحديد لمعنى هذه المفردة، ولم تهتم بتحديدها أصلا، ولكن التحليل اللغوي لهذه المفردة، يوضح أن التكفير حكم على فرد أو جماعة بالكفر، وقد لحقته ياء النسبة، فصار يطلق على كل من يحكم على أي فرد أو […]

المدى الزمني لحقوق الإنسان بين الإسلام والفكر الأوروبي اللاديني

انتشرت المواثيق الأروبية لحقوق الإنسان في وقتنا هذا في عالمنا الإسلامي، مدعومة بقوة مهيمنة في مجال التقنية، والإعلام، والسياسة مكنت لهذا النموذج من التفكير الأروبي اللاديني، من الهمينة على أمة لها رصيد روحي وفقهي وافر، لكنه افتقد قوة التأثير بسبب ضعف أهله سياسيا، واقتصاديا، وصناعيا، وكتبت الهيمنة لثقافة الغالب بالرغم من ممارسته صنوفا من القهر على المغلوب في مرحلة الاستعمار الأروبي الدموي، لم يكن غريبا أن يتأثر المغلوب بثقافة الغالب، لو أن الغالب أحسن إلى المغلوب، ولكن الغريب أن الغالب هو امتهن إنسانية المغلوب، مع حديث بكميات تجارية عن حقوق الإنسان، وبالرغم من ذلك ظهرت أصوات هنا وهناك تنادي بالنموذج الأروبي اللاديني لحقوق الإنسان الذي يتعاطى هرمونات القوة، مع غفلة عن النموذج الإسلامي الذي يقاسي الغربة بسبب التصفيق الحار لذلك الفائز المتعاطي، في منافسة غير عادلة لا تكون فيها القوة […]

أسئلة: الفقر في الأردن بين الظلم الاجتماعي والطَّـــرَم المعرفي

اقرأ الفقرة الآتية بعناية ثم أجب على ألأسئلة التي تليها إذا علمت أن تقرير الفقر في المملكة الأردنية الهاشمية للعام 2010، الصادر عن دائرة الإحصاءات العامة سنة 2012، أشار إلى أن نسبة الفقر في المملكة هي 14.4، وأن حجم الإنفاق على التبغ والسجائر بلغ 481.2 مليون دينارا، بينما بلغت القيمة النقدية لسد فجوة الفقر 176.8 مليون دينار، مما يعني أن الإنفاق على التدخين يستطيع أن يقضي على الفقر ثلاث مرات تقريبا. بناء على الإحصاءات السابقة أجب على الأسئلة الآتية: 1. أليس من فرض الكفاية سد هذه الفجوة؟ وبرأيك ما سر انشغال المسلمين عن هذه القضية الحيوية، بالنزاع حول آراء اجتهادية قابلة للصحة والخطأ، واستنزاف تفكير المسلمين فيها، وترك فريضة شرعية باتفاق العلماء، وهي وجوب سد حاجة الفقراء؟ 2. ماذا تقول للمدخنين الذين أهدروا في نفقات التدخين ما يقارب ثلاثة أضعاف […]

Open post

بين عبودية الصَّنم وصَنَمِيـَّـة العَبــْـــد

-ما القدْر المشترك بين أن يصنع الإنسان صنما يعبده من دون الله، ثم يفتري على الله والصنم قول الحلال والحرام، وبين إنسان كسر الصنم الذي صنعه بيده وقال: أنا الصنم اليوم، إليَّ مرجع التشريع والحكم، أحكم كما أشاء حلالا وحراما، وهذه هي حريتي، ولم أعُد بحاجة إلى صنع الصنم وسيلة لما أريد، فأنا اليوم الصنم؛ لأنني أنا المرجع الذي صنع الصنم الأول، وهذه حريتي مستمدة من صَنَمِيتي.
2-فَلَم تختلف حالة الجحود التي افترى فيها المجرمون الصنمَ على الله تعالى، وكانوا أصناما غير مباشرين، وبين أولئك الذي ادعَوا الصَّنَمية مباشرة، وقالوا لنا حق التشريع والتحليل والتحريم، ولا علاقة للسماء بنا، ولا نبتغي الزلفى عند ربنا، وسمَّوا عبوديتهم لأهوائهم الصَّنمية حرية، فحريتهم طَوْر متقدم لعبادة الأصنام، لأن المصدر للأصنام واحد، هو الإنسان الجاحد لربه الإله الواحد، غير أن المشركين الأوائل كانوا أكثر أدبا مع السماء، فقالوا: نعبدهم ليقربونا إلى الله زلفى.

بين الشورى السماوية والديمقراطية الوضعية

الملخَّص يلجأ بعض المسلمين إلى المقاربة بين الشورى الإسلامية والديمقراطية، فيلحظ المتشابهات فيقرر أن الإسلام هو دين الديمقراطية، دون أن يسبر الغور الفلسفي للدمقراطية الذي يزعم أن عقل الإنسان قادر بصفة مستقلة على الوصول إلى الحقيقة في مجال الفكر والسلوك، مما يعني الاستغناء عن الهداية إليه في الكتب المنزلة والرسل المرسلة، وأنه لا حق للسماء فيما يجري على الأرض، فقامت على استبعاد الأديان المحرفة والوضعية، وظلمت نفسها عندما وضعت الإسلام ضمن تلك الأديان، إلا أن الإسلام يقرر أن الحق عَــلِمه الله تعالى وعلَّمه لأنبيائه، وبلغوه للناس وجعل الكتاب والسنة علامات هادية إلى الحكم الذي عنده، وأن البشرية عاجزة عن الهداية إلا إذا هداها الله، وأن الهدى هو ما أنزله الله إليهم، (فمن تبع هداي فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون)، وقد اضطربت الديمقراطيات في الحق فيما بينها، وقامت لذلك حروب […]

بين إضرابات المعلمين وتقاعدات النائبين

المُلَخَّص مر المجتمع الأردني في الآونة الأخيرة بتجاذبات حادَّة بعد أن قرر النواب لأنفسهم تقاعدات مدى الحياة، مما أثار جدلا في المجتمع في أحقية المضربين في مطالبهم بأقل مما قرر النواب لأنفسهم، وطغت على نظرة الأطراف التحليلات الاقتصادية للميزانية والوضع الاقتصادي التي هي أعراض المشكلة، بينما تكمن المشكلة الحقيقية في الفكر والثقافة التي أنتجت تلك الأعراض المجتمعية والاقتصادية، وهي أن إضرابات الموظفين وتقاعدات النواب نتجت من ثقافة مشتركة بين الجميع، وهي اعتقاد أن قوة الضغط لها الحق في تقرير المكاسب، وهذه المشكلة الحقيقية هي التي أوقعت المجتمع في فخ التناقض، في ظل غيبة المرجعية الفقهية الإسلامية عن مجال الحياة العامة، واقتصارها في الغالب على مقولات نظرية وعبادات بدنية، مع أن الابتلاءات الحقيقية التي بينها الشرع كانت في مجال الحياة العام، وليس العبادات البدنية القاصر نفعها على صاحبها في غالب الأحيان، […]

Open post

تكفير الأشخاص بأعيانهم حكم قضائي ليس من باب الفتوى

الملخَّص التكفير حكم قضائي شرعي، إذا تعلق بشخص بعينه، يحكم به القاضي المنصَّب من قبل الحاكم الذي نصبته الأمة، ومن ثَم فهو حُكم الأمة وواجبٌ له الاحترام والحماية، ولا يجوز أن يَصدُر التكفير من قِبل الأفراد في: مؤتمرات، أو ندوات، أو حلقات حوارية، ذلك لأن التكفير حكم في الدماء والأموال، ولا بد فيه من تَحَري البينات، وتحقق الشروط وانتفاء الموانع، وهذا غير ممكن إلا للسلطة القضائية، ويكون دور جهات الفتوى والعلماء التحذير من تلك المقولات العاديَة على المجتمع الإسلامي، فإن لم تتوفر الجهة القضائية التي تحاكم أولئك المتعدِّين على الأمة ودينها، فيجب أن يُحتاط للدماء والأموال، ولا يجوز الحكم بالتكفير لعدم إمكانية الإجراءات القضائية، ولكن يجري عليهم حكم المنافقين على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويكون جهادهم بالكلمة والتحذير منهم، والصبر عليهم مع استمرار تتبع أقوالهم ودحضها، أما […]

Open post

التحلُّل من الدين هو سبب الغلوِّ فيه جفِّف مستنقعات التحلُّل تقضِ على مُوبـــِقات الغلوّ

الملخَّص كثرت شكوى مجتمعات المسلمين من الغلو في الدين أو ما يسمى في الإعلام بالتطرف الديني، أو التكفير، أو ما شابه ذلك من تلكم المصطلحات التي يمتليء بها فضاء الثقافة والإعلام، ويدعو المصلحون إلى التوعية الدينية بالإسلام من أجل الحماية من هذا الغلو في الدين، وفي هذا المجال لا يجوز أن نغفل عن المستنقعات التي ينبت فيها الغلو في الدين، وهي مستنقعات التحلل من الدين واقتراف الكبائر والتعدي على مقدسات المجتمع، والاستهتار بقيمه، ولا بد من تجفيف هذه المستنقعات التي تؤدي إلى الغلو في الدين، واستباحة الدماء والأموال، لأن المجتمع المسلم ضحية للمتحللين من الدين والغلاة فيه على حد سواء فالعلاقة بينهم جميعا علاقة التخادم، يؤدي أحدهما إلى الآخر، وكلاهما نال من دماء الناس وأموالهم ما يكفي. أولا: المفردات ذات العلاقة بالموضوع: إن الإعلام من حولنا وحديث النخب عن بعض […]

وأخيرا هكذا تكلَّم التضخم!!! عزيزي الموظف المضرب عن العمل، عزيزتي الحكومة المضربة عن الزيادة

وأخيرا هكذا تكلَّم التضخم!!! عزيزي الموظف المضرب عن العمل، عزيزتي الحكومة المضربة عن الزيادة عزيزي المواطن، إلى متى هذه الحالة في التراخي عزيزي المضرب في مطالبك المالية العادلة، عزيزتي الحكومة إلى متى تقصرين في إجابة مطالب المضربين على اختلاف أنواعهم: معلمين، وأطباء وممرضين، وكهرباء، وماء، وغيرهم من المواطنين، الذين يئنون تحت ضغط الحاجة، ويبحثون عن العيش الكريم، بالرغم من أنك لا تدفعين من جيبك الخاص، بل هو من الضرائب المتحصلة من الشعب، ولكن على معشر المضربين حكومة وموظفين أن يعلموا أن خراج الإضراب راجع إليَّ ولو بعد حين!. كيف؟ هذا سهل، اتفق الاقتصاديون على أن الزيادة في الأجور هي زيادة في المعروض النقدي مقابل سلع محدودة، وبناء على قانون العرض والطلب، فإن الزيادة في الأسعار تصبح حتما مقضيا إذا زيدت الرواتب، وأنا بانتظار هذه الزيادة التي -مع الأسف- تأخرت الحكومة […]

Open post

الاختلاط حرام، لا حلال، لا حرام….

كثر الحديث في مجال الفتوى عن حكم الاختلاط، وأصبح الحديث عن حكم الاختلاط والاختلاف فيه جزءا من ثقافة المجتمع المسلم، ويغلب على الحديث في هذا المجال صفة العمومية، وعدم التحقيق في المصطلح نفسه، الذي يجب أن يحدد بدقة، ثم بعد ذلك يتم بيان الحكم الشرعي له، لأن الحكم على الشيء فرع عن تصوره. أولا: المصطلح عَسِير على الضبط: إن المصطلح غير منضبط، ولم تقدَّم تعريفات واضحة له قبل الخوض في حكمه، بل إن التعريفات التي طرحت أحيانا كانت تزيده غموضا وتخلطه مع حكم الخلوة المحرمة، ذلك لأن المفاهيم العامة التي لها تطبيقاتها المختلفة منها ما يجوز ومنها ما لا يجوز، لا يمكن إعطاؤها حكما واحدا، لأنها أصلا أحكامها مختلفة، والحكم الواحد عليها جميعا فيه مجازفة، وعدمُ مراعاة لمنهجية الفقه الإسلامي الذي يتعلق بتصرفات العباد وأفعالهم، لا بالعناوين الإجمالية غير المحددة، […]

الإضراب أزمة ثقافية مظهرها اقتصادي

                                                                                          الملخص إن تصرفات الإنسان وأفعاله هي نتاج أفكاره، فما من فعل إلا له أصل في التصور، ومن الخطأ التعامل مع التصرف والفعل بعيدا عن الفكر والاعتقاد، وإصلاح التصرفات يأتي قبله إصلاح الاعتقاد والتصور، فالغرب عندما أنكر المرجعية في الحق أن تكون لله، ورد أمر الحق إلى ما يقرره المجتمع عبر مؤسساته الممثلة له على أساس الأكثرية، فإن هذا يعني أن الغلبة للكاثر الأقوى، ومن ثَم لجأت فئات المجتمع للتكتل على شكل نقابات لتحقيق القوة الكافية لتقرير الحق واكتسابه، وهذا خلاف من تنطق به العقيدة الإسلامية من أن الحق معلوم عند الله لا يخضع لمعايير القوة الشعبية الضاغطة، بل إلى العلامات التي نصبها لله تعالى على الحكم الذي عنده في الكتاب والسنة، ويكشف المجتهد عن ذلك الحكم بالمنهجية الإسلامية الموضوعية في الاستنباط، يعني ذلك أن على الجميع التخلي عن وسائل […]

Open post

عفوا معلمي الحبيب أنا مضرب أيضا!!

1-معلمي العزيز لا تدري كم اشتقت إليك وإلى لقائك مذ كنت طالبا في المدرسة قبل عشرين عاما عندما أضرب المعلمون وكنا وقتها طلابا صغارا على مقاعد الدراسة، وبرغم حداثة سننا أثناء ذلك الإضراب اقتنعت بدعوة المعلمين تلك لانتزاع الحق، وقد ضحينا وقتها بتعليمنا ودراستنا راغبين مؤيدين بأن هذا هو السبيل لاسترداد الحقوق، ولكن مضت الأيام ودارت السنون، وأصبحت اليوم طبيبا حاذقا، واليوم تدخُل علي ممددا على سرير المرض بعد عمرك الطويل في العطاء والبذل، وقد أصبحت أنت المريض وأنا الطبيب، وتبادلنا المواقف كما تبادلنا الحب أيام الدراسة، أحبك يا معلمي كثيرا كما أحببتنا أيام الدراسة ونحن صغار، ولم يكن يقطع لقاءاتنا في مدرستنا الصغيرة سوي أيام إضرابكم العظيم لنيل حقوقكم العادلة. 2-ولكن يؤسفني أستاذي العزيز أنني أبلغك أنني مضرب عن تقديم خدمة العلاج لك، لأن نقابتنا العزيزة قد نظمت إضرابا […]

Posts navigation

1 2 3 22 23 24 25 26
Scroll to top